• الجاحظ
    في خدمة العقل وضع أبو عثمان عمرو بن بحر الكناني الشهير بالجاحظ -لجحوظ واضح في عينيه- 96 عامًا هي كل عمره، ووضع كل ثقافة العرب واليونان والفرس التي عرفها عصره والتي جمعها الجاحظ ووعاها. كان الجاحظ منهوم علم لا يشبع، ومنهوم عقل لا يرضى إلا بما يقبله عقله بالحجج القوية البالغة.
    إقرأ المزيد...
  • الشباب و المؤسسة الحزبية جدل الإدماج و التهميش
    "الشباب ما هو إلا كلمة" هذا ما انتهى إليه الراحل بييربورديو ذات مرة وهو يؤجج السؤال السوسيولوجي حول الشباب وبالضبط حول انتفاضات 68 من القرن الفائت، لكن هل كان يدرك حينئذ أنه يشير "بخلاصته" هاته إلى وضع سوسيوسياسي يرهن الفعل الشبابي في علاقته بالأحزاب في هذا " الهنا"؟!ألا يعتبر الشباب لدينا مجرد كلمة أو خطابات تلتمع وتخبو ارتباطاً بمصالح المتحكمين…
    إقرأ المزيد...
  • السنامكي‏
    السَّنا senna هو عُشبَةٌ، تُستخدَم أوراقُه وثمارُه في تحضير الدَّواء. ولكن، يَبدو أنَّ ثمارَ السَّنا ألطفُ من أَوراقِه. وهذا ما دفعَ رابطةَ المُنتَجات العشبيَّة الأمريكية American Herbal Products Association (AHPA) إلى التَّحذيرِ من الاستِخدام طَويل الأمد لأَوراق السَّنا، ولكن ليس من ثِمار السَّنا. كما يُوصى بتجنُّب استِخدام السَّنا  إذا كان الشَّخصُ يَشكو من ألم في البَطن أو إسهال. ولابدَّ من…
    إقرأ المزيد...
  • الوقاية خير من العلاج
    الوقاية هي دائما انجح أساليب العلاج, فقد سعت العديد من الدول إلى وضع برامج للوقاية من هذا الداء و تقليل معدلات الإصابة به. و لكن لابد لنا من التجول عبر حلقات هذا الداء و التمعن في المحطات التي تزداد فيها احتمالات الإصابة بداء السكر. "إن المعرفة هي أساس الوقاية"
    إقرأ المزيد...
  • دور النباتات الطبية في المعالجات الحديثة
    منذ القدم و النباتات تلعب دورا هاما في الغذاء و الدواء على حد سواء ، وإن غابت المعالجة بالأعشاب الطبية فترة من الزمن بفضل الأدوية المصاغة اصطناعيا ، فهي تعود اليوم لتحقق المكانة اللائقة بها ، بعد أن أصبحت المعالجة النباتية قائمة على أسس علمية كيمائية حيوية ، وبعد أن تفاقمت الأضرار الناتجة عن تلك الأدوية .
    إقرأ المزيد...
  • طريق النجاة
    نعيش في هذه الأزمنة فتناً كبيرة ، ومتغيرات خطيرة ، تعصف بنا كعصف الريح العاتية بالورقة اليابسة , فتن تمر على العباد كقطع الليل المظلم ، تتبدل فيها الأحوال وتتغير فيها النفوس ، وتضيق بها صدور أهل الحق , وقد اخبرنا نبينا - صلى الله عليه وسلم - عن وقوع الفتن وعمومها وشدة خطرها ، فقال عليه الصلاة والسلام :…
    إقرأ المزيد...
  • الأطفال والعنف
    يبدو أنه لابد من إعادة التذكير بأن مرحلة الطفولة «منذ الولادة حتى سن 18 عاما وعند آخرين حتى سن 21 عاما» هي مرحلة التكوين الأساسي لأفراد المجتمع من جميع النواحي التربوية والنفسية والعقلية والجسمية وغيرها. ورغم أن جيل الآباء في غالبيتهم على الأقل يعرفون هذه الحقيقة البديهية والأساسية، إلا أن الممارسة الواقعية وبروز ظاهرة العنف ضد الأطفال ومنهم تشكل قلقا…
    إقرأ المزيد...
  • طفلي نباتي لا يقبل اللحوم
    ابني في العاشرة من عمره يكره طعم اللحم ولا يقبله أبداً. إنه يحب الخضار والأرز والمعكرونة والفواكه. كم غراماً من اللحم يحتاج وبماذا يمكن ان أستبدل البروتينات والحديد التي يحتاجها بأطعمة أخرى يحبه ويتقبلها بدل اللحوم؟
    إقرأ المزيد...
  • الـخيــار ومنافعه
    يحتوي الخيار على الفيتامينات كافة، وإن كانت بكميات صغيرة، ومن بينها: B1 ،B2 ،B3 ،B4 ،B5 ،B6 ،C و E. تتدخل هذه الفيتامينات في تفكيك السكريات وتصنيع الأنزيمات وامتصاص الحديد. أضف إلى ذلك أن هذا النوع من الخضار غني جداً بالمعادن وفي مقدمها البوتاسيوم (150 ملغراماً/ 100 غ) الذي يساهم في عمل الكليتين وينظّم الضغط النفسي. والنسبة العالية من البوتاسيوم المرتبطة بمعدل…
    إقرأ المزيد...

البوابة

طباعة

تفادي قرحة الفراش بالقلب أثناء الملازمة الطويلة للفراش في الآية 18 من سورة الكهف

Posted in إرشادات

تقديم  د. محمد محديد

قسم العلوم الطبيعية المدرسة العليا للأساتذة، القبــــة ـ الجزائر

البريد الإلكتروني:    mahdid_m@yahoo.fr

 

يقول ربنا تبارك وتعالى في محكم تنزيله بعد أعوذ بالله من الشيطان الرجيم، يسم الله الرحمن الرحيم>> وتحسبهم أيقاضا وهم رقود ونقلبهم ذات اليمين وذات الشمال وكلبهم باسط ذراعيه بالوصيد لو اطلعت عليهم لوليت منهم فرارا ولملئت منهم رعبا<< 

الناقبةأوقرحة الفراشوالتي تسمى بالفرنسية Escarre وبالإنجليزية Bedsoreأو Pressure ulcer،هي عبارة عنتقرحات وتآكلات بالجسمنتيجة لعدم تدفق الدم بشكل سليم وبالتالي موت طبقات أنسجة الجلد. يكون الجلد تحت ضغط فيزيائي ناتج عن توضع الهيكل العظمي والجسم الممدد على الفراش أو الكرسي المتحرك أو أي سطح آخر غير مرن لفترة طويلة. ويكون غالبا بأسفل الظهر والأكتاف من الخلف وأكعاب الأقدام وذلك لوجود نتوء عظمي يضغط بفعل وزن الجسم على الخلايا والأنسجة مما يمنع عن هذه الخلايا التغذية المناسبة بالأكسجين والغذاء بسبب إعاقة جريان الدم في هذه الأنسجة وطرح السموم مثل غاز الفحم، بالتالي تآكل وموت أنسجة المناطق المعرضة للضغط.

 إن حركة الإنسان اليومية تلغي هذه التأثيرات على جسم الإنسان بسبب تغيير وضع الجسم بشكل مستمر. كما أن وجود طبقة دهنية تحت الجلد خاصة علي منطقة العظام، تساعد علي عدم إغلاق الأوعية الدموية. الأشخاص الذين يعانون من الشلل أو عدم القدرة على الحركة هم أكثر عرضة للإصابة بقرح الفراش، بسبب استمرار تمددهم الطويل على الفراش أو الكراسي وقلة حركتهم. عندما يحدث توقف في تدفق الدم في منطقة معينة نتيجة ضغط للجلد، يفتقد الجلد للأكسجين بشكل كبير ثم يحمر ويلتهب ثم تحدث القرحة. إن حدوث خلل في تدفق الدم في الجلد، قد يسبب ظهور قرحUlcers.

للوقاية من حدوث قرحة الفراش، يوصي الأطباء بتقليب المريض وتغيير اتجاه النوم من فترة لأخرى وبشكل منتظم. بالإضافة إلى استخدام الأسرة أو الكراسي الناعمة الهوائية أو المائية وذلك لتخفيف حدة الضغط. ولتدليك الجسد دور في التخفيف من احتمال ظهور هذه التقرحات.

لقد أشار القرآن الكريم إلى حوادث التقليب وتغيير اتجاه النوم (ونقلبهم ذات اليمين وذات الشمال)، في سرد قصة أصحاب الكهف، وهو إعجاز علمي آخر من أيات الله تبارك وتعالى.  القرآن لم يفوت ظاهرة التقليب مما يتبين لنا أهمية هذه الحركات في ديمومة سلامة أجسام أصحاب الكهف، خاصة مع طول الفترة والمقدرة بــ  3 قرون و9 سنوات. فغالبا ما تنتهي حياة المرضى الذين تطول فترة استلقائهم على الفراش بسبب تعفن أجسادهم بالبكتريا السامة بسبب هذه التقرحات.

 

د. محمد محديد

FacebookMySpaceTwitterDiggDeliciousStumbleuponGoogle BookmarksRedditNewsvineTechnoratiLinkedinRSS Feed